الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
ازرار التصفُّح
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة

شاطر | 
 

 هل تتلاقى الارواح بعد الموت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زاهية
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

عدد المساهمات : 3852
نقاط : 8787
التقييم : 45
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
العمر : 53
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: هل تتلاقى الارواح بعد الموت    3/11/2012, 2:17 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسعد
الله اوقاتكم اخواتي الغاليات وجعل الجنة مأواي واياكم قرأت موضوع في احد
المواقع ونقلت لكم بعضا منه للافادة وهو للشيخ عادل سليمان القطاوي

قال ابن القيم في الروح (ص17) :
المسألة الثانية : وهى أن أرواح الموتى هل تتلاقي وتتزاور وتتذاكر أم لا ؟
وهي أيضاً مسألة شريفة كبيرة القدر ، وجوابُها : أن الأرواح
قسمان : أرواح معذبة ، وأرواح منعَّمة ؛ فالمعذبة في شغل بما هي فيه من
العذاب عن التزاور والتلاقي ، والأرواح المنعمة المرسلة غير المحبوسة
تتلاقى وتتزاور وتتذاكر ما كان منها في الدنيا وما يكون من أهل الدنيا ،
فتكون كل روح مع رفيقها الذي هو على مثل عملها ، وروح نبينا محمد صلى الله
عليه وسلم في الرفيق الأعلى ، قال الله تعالى : ( وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ
وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ
النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ
أُولَئِكَ رَفِيقاً ) وهذه المعية ثابتة في الدنيا ، وفي دار البرزخ ، وفي
دار الجزاء ، و " المرء مع من أحب " في هذه الدور الثلاثة ... وقال تعالى :
( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ
رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي * وَادْخُلِي جَنَّتِي )
أي ادخلي جملتهم وكوني معهم ، وهذا يقال للروح عند الموت ... وقد أخبرنا
الله سبحانه وتعالى عن الشهداء بأنهم ( أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ
يُرْزَقُونَ) وأنهم ( وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا
بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ ) وأنهم ( يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ
وَفَضْلٍ ) وهذا يدل على تلاقيهم من ثلاثة أوجه : أحدها : أنهم عند ربهم
يرزقون ، وإذا كانوا أحياء فهم يتلاقون ، الثاني : أنهم إنما استبشروا
بإخوانهم لقدومهم ولقائهم لهم ، الثالث : أن لفظ " يستبشرون " يفيد في
اللغة أنهم يبشر بعضهم بعضاً مثل يتباشرون . اهـ بتصرف .

كيف تتصرف الروح ؟
فإن قيل : كيف تتصرف الروح في هذا التزاور والتعارف ؟
قلنا هذا من أصول أهل السنة ، التي تظاهرت عليها أدلة الكتاب والسنة
والآثار وكذا الاعتبار والعقل ، وهو القول بأنه الروح ذات قائمة بنفسها
تصعد ، وتنزل ، وتتصل ، وتنفصل ، وتخرج ، وتذهب ، وتجيء ، وتتحرك ، وتسكن
..
وعلى هذا أدلة كثيرة لا تحصى مبثوثة في كتب العقيدة ..
كيف تتلاقي الأرواح وقد ماتت الأجساد ؟
وإن قيل : كيف تتلاقي الأرواح وقد ماتت الأجساد وفارقتها ؟
فأقول : أفاد كلام ابن القيم في كتابه الروح : أن الأرواح تأخذ شكل الجسد
وهيئته بعد مفارقتها له وأن الله سبحانه سوى نفس الإنسان كما سوى بدنه بل
سوى بدنه كالقالب لنفسه فتسوية البدن تابع لتسوية النفس .. وساق أدلة قوية
على ذلك فليراجعها من أراد الزيادة .

هل يرى الأحياء أرواح الموتى ؟
وأما عن تلاقي أرواح الأحياء بالموتى فالذي يعرف - إذ إنه قد علم بالتجربة والمشاهدة - أن ذلك لا يتم إلا في حالة نوم الأحياء ..
وفي تفسير قول الله تعالى : { اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ
مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى
عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الْأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى }
جاء عن سعيد بن جبير عن ابن عباس -رضي الله عنهما- في هذه الآية قال :
بلغني أن أرواح الأحياء والأموات ، تلتقي في المنام ، فيتساءلون بينهم ،
فيمسك الله أرواح الموتى ، ويرسل أرواح الأحياء إلى أجسادها .
وقال السدي رحمه الله : تقبض الأرواح عند نيام النائم ، فتقبض رُوُحه في
منامه ، فتلقى الأرواح بعضها بعضاً ، أرواح الموتى ، وأرواح النيام ،
فتلتقي فتُسأل ، قال : فيخلي عن أرواح الأحياء ، فترجع إلى أجسادها ، وتريد
الأخرى أن ترجع ، فيحبس التي قضى عليها الموت ، ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى
، قال : إلى بقية آجالها .
وقال ابن القيم رحمه الله :
وقد دل التقاء أرواح الأحياء والأموات ، أن الحي يرى الميت في منامه ،
فيستخبره ويخبره الميت ، بما لا يعلم الحيُ ، فيصادف خبره كما أخبر في
الماضي والمستقبل ، وربما أخبره بمال دفنه الميت في مكان لم يعلمْ به سواه ،
وربما أخبره بدين عليه ، وذكر له شواهدَهُ وأدلتَهُ ، وأبلغُ من هذا أنه
يخبر بما عمله من عمل ، لم يطلع عليه أحد من العالمين ، وأبلغ من هذا أنه
يخبره أنك تأتينا إلى وقت كذا وكذا ، فيكون كما أخبر وربما أخبره عن أمور
يقطعُ الحىُّ أنه لم يكن يعرفها غيرُهُ . اهـ

والصواب إن شاء الله تعالى : أن ما يتم من رؤية الأحياء لأرواح الموتى في منام أحدنا لا يعول على نتيجته شرعاً ..
وقد جمع ابن القيم في كتابه الروح آثاراً كثيرة مما عند الإمام ابن أبي
الدنيا وغيره لأناس رأوا أرواح الموتى في مناماتهم ، ومهما كان من أمر
فالقضية لا يعول عليها كثيرا ..
وفي النوم يتوفى الله الأنفس الوفاة الصغرى فتذهب وتجيء وتصعد وتنزل وتتجول
في أماكن يستحيل وهي في الجسد أن تذهب إليه ولها من السرعة والحركة والزمن
ما هو كلمح البصر فترى في النوم أرواح الأموات وكذلك أرواح الأحياء ..

والله أعلم ... وجزاكم الله خيراً .


استغفر الله العظيم واتوب اليه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://myfairlady.jordanforum.net
 
هل تتلاقى الارواح بعد الموت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الإسلامي :: مواضيع إسلامية متنوعة-
انتقل الى: